Image Alt

علاج القراد عند الكلاب

علاج القراد عند الكلاب

علاج القراد عند الكلاب

حشرة القراد (أو القرادة) هي حشرة طفيلية تنتشر في الأجواء الحارة، وتتغذى على دماء الثدييات عمومًا، وتكثر مهاجمتها للكلاب والأغنام، لها فم يشبه الخطاف،
تتشبث من خلاله بجسم الكلب عن طريق غرسه في الجلد، وتستخدمه كذلك في امتصاص الدماء من جسم الكلب بكميات كبيرة نسبيًا،
وعادة ما تتزايد شكوى المربين من إصابة كلابهم بهذه الحشرة في فصل الصيف، وخصوصًا من يربون كلابهم في الحدائق،
أو يصطحبونهم كثيرًا في جولات حرة للتنزه بعيدًا عن المنزل، ويواجه هؤلاء صعوبات كبيرة في رحلة القضاء على القراد عند الكلاب  التي يربونها،
وسنحاول في هذا المقال مساعدتهم على تخطي صعوبات علاج قراد الكلاب ، من خلال التعريف بأسباب الإصابه به، وطرق الوقاية منه،

كيفية اكتشاف القراد:

قبل الحديث عن كيفية علاج القراد عند الكلاب ؛ يجب أن نوضح أولًا كيفية اكتشاف المربي إصابة الكلب بحشرة القراد،
لأن سرعة الاكتشاف تعد من العوامل المؤثرة بشدة في تحقيق علاج قراد الكلاب النجاح المطلوب،
ويمكن اكتشاف إصابة الكلب بالقراد بإحدى الطرق الآتية:

الاكتشاف بالنظر

يمكن اكتشاف إصابة الكلب بالقراد بملاحظة وجود حشرات تشبه العناكب الصغيرة على جسم الكلب،
وذلك في المراحل الأولى أو المبكرة من الإصابة،
أو ملاحظة وجود حشرات منتفخة تشبه حبات العنب أو حبات الفول، وذلك بعد مرور وقت على إصابة الكلب بها.

الاكتشاف بملاحظة الأعراض

يمكن أيضًا اكتشاف إصابة الكلب بالقراد مع ملاحظة ظهور بعض الأعراض على الكلب،مثل:

  • حك الكلب رأسه أو أذنه أو جسده بشكل هستيري
  • إصابته بالهزال أو الضعف أو التعب أو الخمول
  • عدم قدرته على اللعب أو النوم
  • ضعف شهيته للطعام.

الاكتشاف بالفحص الدوري

يفضل دائمًا ألا تترك اكتشاف إصابة كلبك بالقراد للصدف، أو لملاحظة الأعراض بعد ظهورها، بل تفحص جسم الكلب بصورة دورية،
لاكتشاف الإصابة في وقت مبكر، قبل الانتشار الكثيف للقراد، وصعوبة علاجه بعد ذلك.
وعند القيام بالفحص الدوري لجسم الكلب لاكتشاف القراد، يجب عليك التركيز على المناطق الرطبة التي يفضل القراد الاختباء فيها أو اللجوء إليها في جسم الكلب،
وهي: داخل الأذن، وبين الأصابع، وتحت طوق الرقبة، وبين الفخذين أو الإبطين،
ويجب أن تزيح شعر الكلب أو ترفعه لتتمكن من رؤية الجلد مباشرة،
لأن حشرة القراد تعلق بالجلد ولن يمكنك رصدها بسهولة من فوق الشعر، خصوصًا إذا كان شعر كلبك كثيفًا وطويلًا.

ماذا تفعل بعد اكتشاف إصابة الكلب بالقراد ؟

بعد اكتشاف الإصابة، يجب أن تبدأ رحلة علاج قراد الكلاب فورًا بلا تأخير أو تأجيل، وذلك إما بالتوجه إلى العيادة البيطرية وتفويض الطبيب البيطري المختص بالتصرف،
أو ببداية إجراءات علاج القراد للكلاب منزليًا إذا كنت على دراية بها، وفيما يلي، نذكر بعض هذه الإجراءات،
نقلًا عن الأطباء البيطرين المتخصصين في عيادات The three vets البيطرية، المصنفة ضمن أفضل عيادات بيطرية في مصر الجديدة خصوصًا، والقاهرة الكبرى عمومًا:

كيفية علاج القراد عند الكلاب ؟
  1. إزالة القرادات البالغة أو المنتفخة من على جسم الكلب: وذلك باستخدام ملقاط صغير، تمسك به رأس القرادة العالقة بالجلد،
    ثم تنزعها عن جسم الكلب، وتضعها في علبة أو برطمان زجاجي مملوء بالكحول، وتغلق عليها هذه العلبة بإحكام،
    وتتركها لعدة ساعات إلى أن تموت، ثم تقوم بالتخلص من القرادات الميتة بعد ذلك في مياه الصرف أو بأي طريقة أخرى.
  2.  تدليك جلد الكلب في مواضع لدغات القراد بمحلول مطهر، وذلك بعد التأكد من إزالة القراد عن الجسم بالكامل.
  3.  يجب كذلك التأكد من إزالة أو قتل بيض القراد على جسم الكلب،
    وذلك من خلال رش الجسم بالكامل ببعض المواد المطهرة المخصصة لمكافحة حشرة القراد،
    وتعد هذه الخطوة ضرورية لضمان عدم انتشار القراد مجددًا بعد إزالته عن الجلد.
  4.  يجب نقل الكلب بعيدًا عن منزله أو مكان معيشته بصورة مؤقتة إلى حين تطهير هذا المكان باستخدام المحاليل المطهرة ورش المواد المكافحة للقراد،
  5. وتهوية المكان جيدًا بعد ذلك ثم إعادة تطهيره بالماء والمنظفات لإزالة أي أثر للمواد المطهرة والمبيدات، التي تعتبر من المواد السامة.

الاجراءات التي يجب اتخاذها لعلاج القراد منزليا

  • يجب أن تستخدم الأدوية والمبيدات والمواد المطهرة تحت إشراف الطبيب البيطري المختص،
    لأن بعض هذه المواد قد لا تناسب الكلاب الصغيرة أو الإناث الحوامل، وتتسبب لها في أضرار بالغة.
  • يجب أن تتخلص من القراد بعد إزالته عن جسم الكلب بالطريقة الصحيحة،
    لأن التخلص من القراد بطريقة خاطئة قد يجعل الكلب معرضًا للإصابة به مجددًا.
  • عليك أن تتعلم كيفية إزالة حشرة القراد عن جسم الكلب بشكل صحيح من الرأس،
    حتى لا تتسبب في إصابة الكلب بالالتهابات الجلدية أو الجروح المؤلمة.
  • في بعض الأحيان يجب عليك تكميم فم الكلب أو استخدام طوق الحماية لمنع الكلب من لعق جسده عند رش أي مادة مطهرة عليه.

كيف تحمي كلبك من الاصابة بحشرة القراد ؟

يمكنك وقاية كلبك من الإصابة بهذه الحشرة المزعجة عن طريق الاهتمام بنظافته، والالتزام بجدول تطعيماته الوقائية،
وتطهير منزله أو مكان معيشته بانتظام (وخصوصًا في فصل الصيف)،
ومنعه من مخالطة الكلاب الغريبة، وتغطية قدميه او رشها بمادة طاردة للحشرات عند اصطحابه في أي جولة للتنزه،
والحفاظ على إجراء الفحص الدوري للكلب عند الطبيب البيطري المختص.

اضرار القراد على الكلاب

تتسبب حشرة القراد أو القرادة في العديد من الأضرار البالغة للكلاب المصابة بها، وتظل هذه الأضرار تتزايد وتتضاعف خطورتها كُلّما تأخر علاج قراد الكلاب ، سواء بسبب تأخر اكتشافه، أو بسبب عدم معرفة المربي كيفية التعامل معه، أو غير ذلك

من  الأضرار التي يسببها القراد:

  • فقر الدم الشديد (أو: الأنيميا الحادة)، خصوصًا مع تزايد انتشار الحشرة على جسم الكلب.
  • الضعف العام والهزال والخمول، بسبب فقد كميات كبيرة من الدم.
  • تنقل القرادة أو حشرة القراد العديد من الأمراض الفيروسية أو البكتيرية عبر فمها الخطافي إلى دم الكلب مباشرة.
  • الالتهابات والحساسية الجلدية الحادة.
  • تفرز حشرة القراد بعض السموم التي تستهدف الجهاز العصبي عند الكلب،
    وقد تتسبب مع تأخر علاج القراد للكلاب في مضاعفات خطيرة جدًا، مثل: الشلل، وقد تؤدي في النهاية إلى الوفاة.

ولأجل هذه الأضرار والمخاطر؛ يشدد الأطباء البيطريون المتخصصون على أهمية وعي المربين بهذا المرض وأسبابه وكيفية الوقاية منه،
وكيفية اكتشافه مبكرًا كذلك إذا أصيب الكلب به، لضمان أن يحقق علاج القراد عند الكلاب النجاح المطلوب.

أسباب الإصابة بالقراد

معرفة أسباب إصابة الكلب بحشرة القراد هي الخطوة الأولى والأهم على طريق مكافحة أو علاج القراد عند الكلاب ،
أو استباقه بالإجراءات الوقائية ضده قبل الإصابة من الأساس،

يمكن تلخيص أسباب إصابة الكلاب بهذه الحشرة في الآتي:

  • مخالطة كلاب أخرى مصابة بالقراد.
  • مشي الكلب على حشائش أو نباتات توجد بها حشرة القراد.
  • جلوس الكلب في مكان تتواجد به حشرة القراد في أي مرحلة من مراحل نموها.

ولفهم هذه الأسباب بصورة أفضل، نذكر سريعًا بعض خصائص هذه الحشرة وسلوكها في التكاثر والحصول على الغذاء في بعض المراحل من دورة حياتها:

خصائص حشرة القراد

  1. القرادة ليست من الحشرات التي تقفز أو تطير، وبالتالي لا يمكن أن تنتقل إلى جسم الكلب عبر الجو أو النوافذ المفتوحة أو غير ذلك،
    بل تنتقل بالاتصال المباشر بين الكلب والكلاب الأخرى المصابة بها، أو بمرور الكلب في جولات التنزه على حديقة توجد بها هذه الحشرة.
  2. تبحث حشرة القراد عن عائل يوفر لها درجة الحرارة المناسبة لحياتها، ويوفر لها الغذاء أيضًا،
    لذلك تنجذب إلى الكلاب سريعًا بمجرد تواجدها في المكان نفسه.
  3. تضع أنثى حشرة القراد آلاف البويضات دفعة واحدة،
    لذلك ينتشر القراد في الكلب بصورة مفاجئة وبكثافة كبيرة جدًا في موسم فقس البيض.

تواصل مع أطباء ثري فيتس

للمزيد من المعلومات عن خدماتنا واسعارها
او نصائح التعامل مع اليفك وتقديم الرعاية الطبية

اضف تعليقك

موقعنا
Follow us on Social media