Image Alt

علاج تساقط الشعر عند القطط

علاج تساقط الشعر عند القطط

علاج تساقط الشعر عند القطط

تساقط شعر القطط من الظواهر المزعجة للكثيرين من مربي القطط الأليفة، وذلك لتأثير هذا الأمر على جمال شكل القط،
خصوصًا إذا كان القط من الأنواع أو السلالات كثيفة الشعر (القط الشيرازي مثلًا)، وكان تساقط الشعر يحدث بصورة عشوائية غير منتظمة،
ولتأثير هذا الأمر أيضًا على الحالة الصحية العامة للقط،
وكذلك على نظافة المنزل بصفة عامة، ونظافة المفروشات والملابس بصفة خاصة..
وعلى الرغم من حجم الإزعاج الذي يسببه هذا الأمر؛
يعتبر علاج تساقط شعر القطط شديد البساطة في أغلب الحالات، ولا يكلف المربي عناءً يذكر،
خصوصًا إذا تم علاج تساقط الشعر عند القطط تحت إشراف طبيب بيطري متخصص في امراض القطط الصغيرة وعلاجها بالطرق الطبية السليمة.

كيف يتم علاج تساقط الشعر عند القطط ؟

يحدد الطبيب البيطري أنسب طرق علاج تساقط شعر القطط بعد اطلاعه على حالة القط وتحديد السبب المؤدي إلى المشكلة،
وعادة ما يتم علاج تساقط شعر القطط باستخدام إحدى هذه الطرق، بما يتناسب مع كل حالة:

  1.  العلاج الدوائي: باستخدام بعض الأدوية والمضادات الحيوية، وذلك في حالات تساقط الشعر الناتجة عن العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو الفطريات الداخلية.
  2.  العلاج السلوكي: بتعديل بعض سلوكيات المربي في التعامل مع القط، وذلك في حالات تساقط الشعر الناتجة عن السلوكيات الخاطئة في التربية،
    مثل: التمشيط الخاطئ للشعر.
  3.  العلاج الغذائي: بتصميم نظام غذائي متوازن ومتكامل للقط، لضمان حصوله على جميع العناصر الغذائية الهامة لصحة الجلد والشعر.
  4.  العلاج الهرموني: بهدف ضبط الاضطرابات الهرمونية المؤدية إلى تساقط الشعر،
    وضبط نشاط الغدد المختلفة بالجسم.

ويمكن أيضًا علاج المشكلة بطرق أخرى بحسب نتائج التشخيص عند الطبيب البيطري المختص.

ما هي اسباب تساقط شعر القطط ؟

اسباب تساقط شعر القطط متعددة، ويمكننا حصرها في أنواع محددة، وهي:

أولًا: الأسباب الطبيعية أو الاعتيادية:

في بعض الأحيان يكون سبب تساقط شعر القطط أمرًا طبيعيًا وليس حالة مرضية تستدعي القلق أو تجربة العديد من طرق علاج التساقط  بصورة فورية أو عاجلة

ومن أهم الأسباب التي تندرج تحت هذا النوع

  1. تغير حالة الطقس بتغير فصول السنة: أودع الله سبحانه وتعالى عند الحيوانات قدرة عالية على التكيف مع تغيرات الأجواء والظروف المحيطة،
    لذلك قد يبدأ شعر القط في التساقط مع بداية فصل الخريف أو فصل الصيف،
    وذلك كنوع من أنواع الاستجابة الطبيعية من الجسم لحرارة الأجواء،
    حتى يتمكن القط من التعايش مع درجات الحرارة المرتفعة.
  2. تساقط الشعر في فترة الحمل والرضاع عند إناث القطط: في أثناء فترة الحمل والرضاع، قد يتساقط شعر إناث القطط لأسباب متعددة،
    منها: التغيرات الهرمونية في هذه الفترة، والاستهلاك المرتفع لبعض العناصر الغذائية، وغير ذلك.
  3. التغيرات الهرمونية في أثناء فترة التزاوج: كذلك قد يتزايد تساقط الشعر بصورة طبيعية في أثناء فترة التزاوج،
    بفعل التغيرات الهرمونية الكبيرة التي تحدث في هذه الفترة، وخصوصًا عند إناث القطط.
    وفي مثل هذه الحالات، لا يستدعي الوضع محاولة علاج تساقط الشعر  بصورة عاجلة أو فورية،
    لأن الأمور عادة ما تعود إلى طبيعتها من تلقاء نفسها دون استخدام المربي أو الطبيب أيًا من طرق علاج تساقط شعر القطط ،
    من الأدوية أو غيرها من طرق العلاج الأخرى.

ثانيًا: الأسباب المرضية:

والأسباب المرضية هي تلك الأسباب التي تستدعي تدخلًا من المربي أو الطبيب البيطري لمحاولة حل مشكلة تساقط شعر القطط  بعد تشخيص الحالة
لتحديد طريقة العلاج الأنسب

ومن أهم اسباب تساقط شعر القطط المرضية

  1. الطفيليات الداخلية: ويقصد بها الطفيليات التي تعيش داخل جسم القط،
    مثل: الديدان المعوية، والتي قد تتسبب في تساقط الشعر.
  2.  الطفيليات الخارجية: ويقصد بها الطفيليات التي تعيش على جسم القط من الخارج،
    مثل: البراغيث، وغيرها من الحشرات، والتي قد تتسبب هي أيضًا في تساقط الشعر.
  3.  الالتهابات والفطريات الجلدية: قد يكون السبب في تساقط الشعر كذلك إصابة الجلد بالالتهابات أو الفطريات
    التي تؤثر على جذور الشعر وبصيلاته، وتؤثر على حالة الجلد ونضارته وصحته.
  4.  الحساسية الغذائية: من الأسباب المرضية لتساقط الشعر أيضًا وجود حساسية غذائية عند القط تجاه بعض أنواع الأطعمة،
    وبمجرد تناولها تظهر عليه أعراض هذه الحساسية، ومنها تساقط الشعر.
  5.  اضطرابات الغدد: وخصوصًا: الغدة الدرقية.
  6.  تقلبات الحالة المزاجية: إصابة القط بالتوتر أو القلق نتيجة وجوده في بيئة غير مريحة،
    أو بصحبة قطط غريبة، أو في منزل غير منزله، تتسبب أيضًا في العديد من المشكلات، منها تساقط الشعر.

ثالثًا: الأسباب التي تعود إلى سلوك المربي مع القط:

  1.  استخدام أطعمة غير مناسبة وأنظمة غذائية غير متوازنة.
  2.  تكرار تمشيط شعر القط بكثرة، أو استخدام فرشاة خشنة أو شديدة الصلابة في عملية التمشيط.
  3.  تكرار عملية الاغتسال أو الاستحمام للقط بكثرة ودون داعٍ.
  4.  إعطاء القط بعض الأدوية دون إشراف من الطبيب البيطري.

تواصل مع أطباء ثري فيتس

للمزيد من المعلومات عن خدماتنا واسعارها
او نصائح التعامل مع اليفك وتقديم الرعاية الطبية

اضف تعليقك

موقعنا
Follow us on Social media